The state of mind of seagulls


Seagulls

طيور النورس تنتظر طقسًا أفضل قادمًا. ربما يكون البحث عن الطعام هو أكثر ما يمكن أن يهم هذه الطيور. انظر إليهم ، فهم منشغلون في أنفسهم في التقاط
الأسماك من مياه البحر بغض النظر عن الطقس.

Seagulls waiting for better weather to come. Maybe foraging is what could matter most for these birds. Look at them, they are busying themseves picking up fish off the water no matter what the weather is like.

Animated GIF - Find & Share on GIPHY

Dealing with snow


Snow ثلج

طقس ثلجي
اعتدت أن أسير في السهول مستمتعا بالصمت الذي يسود تحت شمس زرقاء مشعة. من وقت لآخر ، كانت الطيور تحوم قبل الهبوط بعد أن لاحظت على الأرجح بعض الطعام. ها أنذا اليوم تحت سماء لم تتعوّد عليها عيناي المملوءتان بالحنين.
كان الجو أكثر قتامة وبرودة وبدأ الثلج يتساقط. ثم توارى الأفق.
شعرت بغياب أحب شخص لدي وأنت تعرف جيدا من هو. أتمنى أن أتمكن من إرسال إشارات استغاثة لأنني في محنة مثل السفينة. أنت تعرف من أعني. ما زلت في حاجة ماسة إليها ، ولعاطفتها ، وكلماتها العذبة والهادئة والتي تزيح الكرب بإذن الله.
أصبح الثلج كثيفا وأصبحت قيادة سيارة غير مجهزة لهذه الظروف مغامرة لا مفر منها. في أي وقت ، يمكن أن تنزلق السيارة ويمكن أن يحدث الأسوأ. كانت أعصابي متوترة فدعوت الله من أجل ممر آمن قبالة الطريق السريع المغطى بالثلوج والذي فقد بياضه جراء حركة المرور. بدا الأمر وكأن السماء تقترب أكثر فأكثر من الأرض.
غادرت المدرسة قبل غروب الشمس أو بالأحرى قبل حلول الليل. كانت الشمس غائبة وكان الثلج يتساقط. لم يكن لدي أي فكرة عن عودتي إلى المنزل قائدا سيارتي الخضراء الصغيرة. كم شعرت بالارتياح عندما ظهرت في الأفق أماكن مألوفة. كان الثلج لا يزال يتساقط ولكن كان يذوب. وشعرت كما لو اني نجوت من خطر .
لقد قدت في الطرق الثلجية بأمان. كنت أخشى أن تتوقف مساحات الزجاج الأمامي عن العمل، تنفست الصعداء..
تنير أضواء المدينة الشارع فشعرت بالأمن والأمان رغم ان معظم الاماكن يسودها الظلام في هذه الساعات الأولى من الليل.


I used to walk the plains enjoying the silence that reigned under a radiant blue sun. From time to time, birds hovered before landing after having probably perceived some food.
Here I am now under a sky to which my eyes, full of nostalgia, were not at all accustomed.
It was getting darker and colder and it started snowing. There was no skyline.
I felt the absence of the most beloved person and you know very well who it is. I wish I could send out SOS signals for I am in distress like a ship. Still I need her badly, her affection and her sweet and soothing and healing words which removes distress, Allah willing.
The snow became thick and driving a car that is not equipped for these conditions was an unavoidable adventure. At any time, the vehicle can skid and the worst can happen. My nerves were tense and I prayed for safe passage off the snow-covered highway that was no longer white from traffic. It looked like the sky was getting closer and closer to the earth.
I left school before the sun set or rather before the night fall. There was no sun and it was snowing. I had no idea as regard to my driving home in my little green car. How relieved I was when familiar spots came into sight! It was still snowing but the snow was melting. I felt like a I had a lucky escape.
I have driven in the snowy roads safely. I was afraid the windscreen wipers would stop workning. I breathed a sigh of relief.
The city lights illuminate the street, so I felt safe and secure, even though most places are dark in these early hours of the night.

ريفنا الرائع/ Our Wonderful Countryside


Lost Stork?

كنا متجهين إلى بستان الزيتون الرائع. كان الطائر طويل الأرجل هناك ، واقفًا ثابتًا ولم ينزعج على الإطلاق من وجودنا. لو لم يخبرني صديقي عن ذلك ، ما كنت لأ راه في هذا المكان. كانت هذه هي المرة الأولى التي رأينا فيها طائر اللقلق في منتصف الصيف الحار صباح جولة هنا في الجانب المجاور لنا. لا يسعنا إلا أن نتساءل عن من أين أتى هذا الطائر الوحيد أو إلى أين يتجه. هل كان يبحث عن طعام ما أو عن الماء؟ هل كان تائها؟ عندما عدنا إلى المنزل ، لم يكن هناك سوى صورة اللقلق في ذاكرتنا.

We were heading to our magnifcent olive grove. The long-legged bird was there, standing still and not at all disturbed by our presence. Hadn’t my friend told me about it I wouldn’t have noticed it. This was the first time we saw a stork in a mid summer hot morning round here in our contryside. We could’t help wondering as to where this lonely bird came from or where it was heading for. Was it foreaging or looking for water? Was it lost? When we came back home, there was only the storck’s image in our recollection.


Nous nous dirigions vers notre magnifique oliveraie. L’oiseau aux longues pattes était là, immobile et nullement dérangé par notre présence. Si mon ami ne m’en avait pas parlé, je ne l’aurais pas remarqué. C’était la première fois que nous voyions une cigogne par une chaude matinée d’été ici dans notre campagne. On ne pouvait s’empêcher de se demander d’où venait cet oiseau solitaire et vers où il se dirigeait. Était-ce en train de butiner ou de chercher de l’eau ? A-t-il été perdu ? Quand nous sommes rentrés chez nous, il n’y avait plus que l’image de la cigogne dans notre souvenir.


عربي Français English Español
شكرا لزيارتكم Merci de votre visite Thanks for visiting Gracias por visitar

Entre ciels et terres


بين السماء اللازوردية والأراضي متعددة الألوان ، يعيش أناس متواضعون ، ليسوا مهووسين بأي حال من الأحوال بالأسئلة الدنيوية والوجودية الزائفة في مأمن من المخاوف المبالغ فيها للعالم الحضري مع ادعاءاته وتطلعاته. الناس هنا متواضعون ويتسمون بالحكمة ويبتسمون لك دون أن يتوقعوا منك شيئا. إنهم من شمال إفريقيا. انهم راغبون في الاتصال معكم.

Between azure skies and multicolored lands live modest people, in no way obsessed with wordly questions and falsely existential sheltered from the overrated anxieties of the urban world with its pretensions and aspirations. The people here are modest, wise and smile at you without expecting anything from you. They are North Africans. They are eager to reach out to you.
%d blogueurs aiment cette page :